تحويل الأزمة إلى ذهب، والعزلة الذاتية إلى السلام الداخلي. كيفية التأمل ولماذا الذهن يمكن أن يكون التوجيه الروحي الخاص بك.

تحويل الأزمة إلى ذهب، والعزلة الذاتية إلى السلام الداخلي. كيفية التأمل ولماذا الذهن يمكن أن يكون التوجيه الروحي الخاص بك.

في كل أزمة، هناك دائما فرصة، حتى في حالة تفشي كوفيد-19 الذي أصاب أكثر من 250،000 شخص وأدى إلى مقتل عشرات الآلاف على الأقل حتى الآن. ومن بين العديد من التدابير التي أصدرتها الحكومات في جميع أنحاء العالم لوقف انتشار الفيروس، فإن أفضل التدابير هي العمل من المنزل كأفضل شكل من أشكال الابتعاد الاجتماعي.

ليس فقط فرصة عظيمة للحد من الاتصال مع الناس جسديا، ولكن أيضا الوقت المثالي للحد من الاتصال مع وسائل الاعلام الاجتماعية. بدلا من الحدس على الهاتف الذكي الخاص بك والشعور ميؤوس منها وجنون العظمة مع غمر الأخبار حول تفشي، يمكننا الابتعاد عنه والتركيز على أنفسنا وحياتنا.

يمكنك فك منزلك، وتعلم شيء جديد على محمل الجد، وبدء روتين جديد، أو الخروج بمشروع جديد. ولكن في وقت الأزمة، لا يوجد شيء أكثر أهمية من أن تستعد نفسك عقليا لهذا الوضع. ولا يمكن التأكيد على أهمية التأمل بما فيه الكفاية خاصة عندما يكون العالم في حالة من الفوضى.

هناك نوعان من التأمل: أناباناساتي (التركيز) وفيباسانا (الذهن) التأمل.

كيف تبدأ، والتعلم من فيباسانا التأمل ماستر Acharavadee Wongsakon.

التركيز هو عندما يركز العقل على عاطفة واحدة ثابتة. وبعبارة أخرى، نحن نولي اهتماما كاملا لشيء معين من أجل العقل. من الصعب جدا أن ننجح في أي شيء عندما يكون لدينا عقل ضعيف وغير مستقر. هذه الحالة الذهنية تجعلنا نتخلى بسهولة عن أي عقبات ونفتقر إلى السلام الداخلي.

فوائد ممارسة التأمل

إن ممارسة التركيز ستساعد عقلنا على أن نكون أقوى وأكثر استقرارا. أيضا، يمكن أن تساعدنا نتيجته أيضًا على أن نكون أكثر ذكاءً وأن يكون لديك ذاكرة أكثر وضوحًا.

ممارسة التركيز موجودة ليس فقط في البوذية، ولكن أيضا في الأديان الأخرى. كل دين له تقنية التركيز الخاصة به، ولكن تقنية تركيز بوذا هو الذهن على التنفس يسمى «Anapanasati التأمل». في هذه التقنية، ونحن نركز انتباهنا على التنفس الخاص بنا عن طريق تثبيت العقل إلى فتحتي الأنف دون هتاف أي التغني. سوف يصبح التنفس أداة لخلق راحة البال، وليس لتحليل ومتابعة أي أفكار تطفو أثناء التأمل. نحن ببساطة تدريب عقلنا للبقاء على نقطة ثابتة واحدة مثل التنفس. يبدو من الصعب ممارسة في البداية ولكن في النهاية أنه يعطي الكثير من الفوائد.

وعلى مر التاريخ، أثبت البُعد الاجتماعي والبقاء في المنزل أنه ينقذ ملايين الأرواح أثناء الأوبئة. لذا لماذا لا تحوّل الأزمة إلى فرصة لإنقاذ روحك أيضاً؟ الوضوح الذهني والتركيز المزروع من خلال التأمل سوف تساعدك على رؤية جميع العقبات في الحياة حتى في حالة الحياة والموت مثل ما نواجهه الآن.

مؤسسة معرفة بوذا

www.knowingbuddha.org

Leave a Reply

The Buddhist News

FREE
VIEW